المرأة والمنوعات

أمريكية تعثر على رسالة حب قديمة لجندى من الحرب العالمية الأولى.. اعرف القصة


20220315100740740

عثرت تشيلسي براون البالغة من العمر 28 عاماً، وتعيش بمدينة نيويورك بأمريكا، على رسالة حب أرسلها جندي من الحرب العالمية الأولى إلى حبيبته عام 1917، وهى تستكشف أسواق السلع المستعملة ومحلات التحف والأسواق عبر الإنترنت، وحاولت بعد ذلك أن ترسل الرسالة لأصحابها، وفقاً لما ذكره موقع صحيفة “مترو” البريطانية.

رسالة حب من وليام لليلي تعود لعام 1917
 

اكتشفت تشيلسي رسالة الحب التي أرسلها رجل يُدعى وليام لامرأة تدعى ليلي، والتي كانت يتحدث فيها عن حبه لليلي، مما جذب تشيلسى لقراءتها وإجراء بحث مكثف للوصول لأصحابها، حتى تأكدت من خلال سجلات تعداد السكان، بأنهما تزوجا وأنجبا، وحاولت أن تصل لأحفادهم .

وقالت تشيلسي: “لم أصدق أنه هناك قصص عاطفية تنتهى نهاية سعيدة،  مما جعلنى أشعر بالسعادة والرغبة في مشاركة الآخرين سعادتى بهذا الاكتشاف”.

وتلقت تشيلسي الرسالة لأول مرة من بائع في تكساس يبيع الانتيكات عبر الإنترنت، وانجذبت إلى الشكل الذي بدت عليه الرسالة، ولكن ما لفت نظرها هو التاريخ الذى تعود إليه الرسالة، حيث قالت: “ما جذبني على الفور إلى هذا الخطاب هو الخط.. لم أر شيئًا كهذا من قبل. من الواضح أن هذين الشخصين كانا في حالة حب شديدة مع بعضهما البعض ويفتقد كل منهما الآخر إلى حد كبير.. وكنت أبحث عن إجابة لسؤالى وهو هل نجا من الحرب العالمية الأولى؟ ” و “هل انتهى بهم الأمر معًا؟”..ولسوء الحظ ، هناك أوقات أجد فيها رسائل حب ولا ينتهي الأمر بالأحبة معًا.. يحدث هذا في كثير من الأحيان”.

وذكر وليام فى الخطاب كم يشتاق لليليان ويشعر بالتوتر لعدم ردها عليه في الرسائل السابقة،  حيث كتب : “أود أن أدفع أي شيء فقط لأكون في تلك المنطقة القديمة العزيزة اليوم لأنني أعلم أنها بلد عزيز ، لأنها تسكن فيها الورود التي اخترتها لك ”.

أضاف ” قلبي يتألم بفرحنا وسرورنا عندما أفكر في أن أكون معك مرة أخرى ، لكن للأسف لا بد أن القدر ضدي لا يزال ولا يمكن أن يكون هناك أي شيء مثل المحاولة. .ما الأمر مع ساعي البريد هذا ، ألا يقوم بتسليم بريدي ..ليلي وبالتأكيد لا يمكن أن يكون الأمر أنني لم أكتب لأنني أكتب كل أسبوع. أعتقد أنك فقط تحاولين الآن أليس كذلك. ”

وأنهى وليام خطابه بإخبارها أنه يأمل أن يعود معها قريبًا. كما يشجعها على الرد عليه.

الرسالة

تشيلسى

صورة أخرى

عثرت تشيلسى في النهاية على سجل إحصائي يعود إلى عام 1930 يُظهر أن الجندى تزوج من حبيبته ليليان ونشرت مقطع فيديو تحكى فيه عن قصتها مع الرسالة وتلقى الفيديو إعجاب أكثر من 3500 إعجاب.

 

 

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى