تكنولوجيا

إكس تعتزم منافسة خدمات وكالات الأنباء عبر XWire


تعزز منصة إكس التزامها بالأخبار نظرًا إلى أن منافستها ثردز تبتعد عن هذا المجال، وفقًا لتصريحات أدلى بها أدم موسيري، رئيس إنستاجرام.

وتحدث المسؤولون التنفيذيون في الشركة المعروفة سابقًا باسم تويتر خلال الاجتماع الداخلي الشامل عن رغبتهم في إنشاء خدمة أنباء جديدة تسمى XWire، وذلك وفقًا لوكالة بلومبرج.

وينافس المنتج الجديد الخدمات الحالية للبيانات الصحفية، مثل خدمة PR Newswire التابعة لشركة Cision.

ويعد الاجتماع الداخلي الشامل الأول الذي يحضره مالك الشركة، إيلون ماسك، والرئيسة التنفيذية، ليندا ياكارينو معًا، بعد تعيينها في شهر مايو، وذلك للاحتفال بمرور عام على استحواذ ماسك على شركة تويتر.

وتطرق المسؤولون التنفيذيون خلال الاجتماع الداخلي الشامل إلى عدد من المبادرات المقررة للشركة، ومنها رغبة ماسك في تحويل إكس لتصبح التطبيق الشامل الذي يركز على المبدعين والفيديو والمدفوعات وحتى استضافة أموال المستخدمين وأوراقهم المالية عبر منصتها.

موضوعات ذات صلة بما تقرأ الآن:

وتنظر الشركة إلى يوتيوب ولينكدإن بصفتهم منافسين مستقبليين فيما يتعلق بالفيديو والتوظيف، إذ قدمت إكس سابقًا خدمة قائمة الوظائف التي تسمح للشركات بنشر الوظائف المتاحة مباشرة عبر إكس من خلال بطاقات الوظائف التي توضح بالتفصيل المنصب والوصف والتفاصيل الأخرى للوظيفة.

ويمثل هذا تحديًا لأعمال التوظيف في لينكدإن، مع أن اعتماد الميزة في الوقت الحالي عبر إكس يظل على نطاق صغير.

ولم ينشر المسؤولون التنفيذيون معلومات إضافية حول كيفية منافسة إكس بشكل أفضل مع أعمال لينكدإن، مع أن ربط هذا الجهد بالمجالات الأخرى يمكن أن يساعد.

ونشرت الشركة معالم أخرى خلال الاجتماع، ومنها وصولها إلى نصف مليار منشور يوميًا و 100 مليار ظهور يوميًا. وكتبت ياكارينو في تدوينة لاحقة: “يقضي المستخدمون بشكل عام 7.8 مليارات دقيقة نشطة يوميًا ويقضي المستخدم العادي 32 دقيقة عبر المنصة.

وأبرم ماسك في 27 أكتوبر 2022 صفقة بقيمة 44 مليار دولار لتحويل تويتر إلى شركة خاصة، وسرعان ما طرد معظم المديرين التنفيذيين للمنصة الاجتماعية وسرع استقالات معظم الموظفين، وفر المعلنون من المنصة وأظهروا إحجامًا عن العودة.

وركزت ياكارينو على العلاقات مع المعلنين، في حين ركز ماسك على إصلاح المنتج من خلال الترويج للاشتراكات المتميزة، وتغيير معنى التحقق من الحساب، واللجوء إلى نظام للتحقق من الحقائق يعتمد على المصادر الجماعية يسمى ملاحظات المجتمع.



مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى