الأخبار الوطنيّة

استئناف المفاوضات بين تونس وصندوق النقد الدولي

اجتمعت السلطات الاقتصادية والمالية التونسية، ممثلة بمروان العباسي محافظ البنك المركزي التونسي، وسمير سعيد وزير الاقتصاد والتخطيط، وسهام نمسية وزيرة المالية، يوم الخميس 4 نوفمبر 2021، عن بعد، مع وفد من صندوق النقد الدولي بقيادة جهاد أزعور، مدير قسم الشرق الأوسط وآسيا الوسطى (MENA)، حسب ما جاء في بلاغ للبنك المركزي التونسي. كما شارك في هذا الاجتماع كريس جيريغات رئيس بعثة صندوق النقد الدولي في تونس وجيروم فاشير الممثل المقيم للصندوق في تونس وحسين حسيني مدير تونس لدى صندوق النقد الدولي. وركز هذا الاجتماع، الذي يأتي في إطار المناقشات الفنية بين موظفي صندوق النقد الدولي والسلطات التونسية، على استعراض التطورات الاقتصادية والنقدية في تونس. كما ركز الاجتماع على الإصلاحات الاقتصادية التي تتوخاها السلطات التونسية والتي يمكن أن تحظى بدعم الشركاء الدوليين وعلى وجه الخصوص صندوق النقد الدولي, بناء على طلب رسمي قدمه رئيسة الحكومة التونسية نجلاء بودن هذا الأسبوع إلى المدير العام للصندوق. واتفق الوفد التونسي والوفد الذي يمثل صندوق النقد الدولي على أهمية التوجهات الاستراتيجية التي تتبناها الحكومة التونسية والتي سيتم ترجمتها جزئيًا على مستوى LF2022 ، القادرة على إعطاء إشارة قوية لكل من المانحين والمستثمرين التونسيين والأجانب. وقد اتفق جميع أطراف هذا الاجتماع على أهمية إشراك جميع الأطراف الوطنية في إجراء هذه الإصلاحات.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى