إقتصاد

«الاستثمارات العامة» السعودي يتأهب لبيع حصة في «مجموعة تداول»

«الاستثمارات العامة» السعودي يتأهب لبيع حصة في «مجموعة تداول»

«سالك» تستحوذ على نسبة من شركة أرز هندية


الجمعة – 17 شهر ربيع الثاني 1444 هـ – 11 نوفمبر 2022 مـ رقم العدد [
16054]

91336 61

متعامل في سوق الأسهم السعودي يراقب حركة التداول (أ.ف.ب)

الرياض: «الشرق الأوسط»

قالت وكالة رويترز إن بيانا إلى الجهات التنظيمية يوم الخميس، أظهر أن صندوق الاستثمارات العامة السعودي سيبيع حصة 10 بالمائة في مجموعة تداول السعودية القابضة، المالك والمشغل لبورصة المملكة، عبر عملية بناء سجل الأوامر المسرع.
واستعان صندوق الاستثمارات العامة، وهو صندوق ثروة سيادي يمتلك أكثر من 600 مليار دولار من الأصول، ببنكي إتش.إس. بي.سي ومورغان ستانلي للمساعدة في بيع 12 مليون سهم في تداول، أي 10 بالمائة من رأسمال الشركة، بحسب رويترز.
وقال صندوق الاستثمارات العامة في البيان إن العرض يتماشى مع استراتيجية الصندوق لإعادة تدوير رأس المال والاستثمار في خطوة ناشئة وواعدة في الاقتصاد المحلي. وأضاف أن سعر العرض سيتحدد يوم الجمعة، وسيتم تنفيذ البيع من خلال صفقات يتم التفاوض عليها خارج السوق قبل افتتاح التداول.
من جهة أخرى، وفي حين واصل مؤشر الرقم القياسي للإنتاج الصناعي السعودي ارتفاعه ليصل إلى 15.7%، خلال سبتمبر (أيلول) الماضي، ليستمر في الاتجاه التصاعدي منذ مايو (أيار) من العام المنصرم، كشفت الشركة السعودية للاستثمار الزراعي والإنتاج الحيواني «سالك»، المملوكة بالكامل لـ«صندوق الاستثمارات العامة»، أمس الخميس، عن استحواذها على 9.2 في المائة من شركة «إل تي فودز» الهندية المتخصصة في مجال الأرز البسمتي، من خلال رفع رأسمال الشركة وشراء أسهم من المُلاك الرئيسيين.
ويُعدّ الأرز البسمتي من أكثر المنتجات المفضلة في المائدة الخليجية، وتسعى البلدان لتوفيره بشكل كبير في الأسواق المحلية؛ لضمان الحفاظ على استقرار أسعاره، مقابل الطلب المرتفع على المنتَج.
وبلغت قيمة الصفقة ما يقارب 208 ملايين ريال (55.4 مليون دولار)، وذلك تماشياً مع توجهات «سالك» بالاستثمار في السلع الغذائية المستهدَفة ضمن استراتيجية الأمن الغذائي في المملكة.
تأسست شركة «إل تي فودز» قبل 70 عاماً، وهي مُدرَجة في سوق الأوراق المالية الوطنية الهندية، منذ ديسمبر (كانون الأول) 2006، والشركة رائدة في مجال الأرز، ومتخصصة في المنتجات الغذائية والأعمال العضوية، حيث تقدم منتجاتها لأكثر من 60 دولة حول العالم. وبلغت إيراداتها، العام الماضي، قرابة 715 مليون دولار، كما تشمل محفظتها مجموعة من العلامات التجارية أبرزها «دعوات»، و«رويال» الأكثر شعبية واستهلاكاً لمنتجاتها في الهند.
وأوضحت «سالك» أن التوسع في نطاق الاستثمارات الخارجية يُعدّ من أهدافها الاستراتيجية لتحقيق المستهدفات الوطنية للأمن الغذائي، منوهة بأن الاستحواذ يهدف إلى بناء شراكة استراتيجية متينة بعد ما تحقق من إنجازات، خلال الأعوام الثلاثة الماضية، في استحواذ «سالك» على 30 في المائة من شركة «دعوات للأغذية المحدودة» التي تُعدّ إحدى أذرع التصنيع والتوريد لشركة «إل تي فودز».
إلى ذلك، واصل مؤشر الرقم القياسي للإنتاج الصناعي السعودي ارتفاعه ليصل ما نسبته 15.7 في المائة، خلال سبتمبر (أيلول) الماضي، مقارنةً بالفترة المماثلة من العام السابق، ويستمر في إيجابيته منذ مايو من العام المنصرم، حيث واصل الصعود، خلال الأشهر التالية، وتسارع مع نهاية 2021.
وأظهر تقرير صادر من «الهيئة العامة للإحصاء»، أمس الخميس، أن مؤشر الرقم القياسي للإنتاج الصناعي شهد ارتفاعاً في الأشهر الأخيرة بعد سلسلة من الانخفاضات في معدلات النمو في 2019 و2020 متأثراً جزئياً بآثار الوباء العالمي.
وبيّنت نتائج النشرة أن ارتفاع المؤشر في سبتمبر الماضي جاء نتيجة الارتفاع في نشاط التعدين واستغلال المحاجر، والصناعة التحويلية، وإمدادات الكهرباء والغاز، حيث يتضح زيادة الرقم القياسي للنشاط الأول بنسبة 14.2 في المائة، مقارنةً بالشهر المماثل من العام السابق. وارتفع نشاط الصناعة التحويلية لسبتمبر بنسبة 22 في المائة، مقارنة بالشهر نفسه من العام المنصرم، في حين أظهر نشاط إمدادات الكهرباء والغاز ارتفاعاً بنسبة 5.5 في المائة، قياساً بأغسطس (آب) الماضي.



السعودية


Economy



مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى