غرائب وطرائف

البرلمان الروسى يناقش التصعيد العسكرى فى دونباس الثلاثاء المقبل


elaosboa97530

قال رئيس مجلس الدوما (المجلس الأدنى فى البرلمان الروسى)، فيتشيسلاف فولودين، إن المجلس سيناقش التصعيد العسكرى فى إقليم دونباس، شرق أوكرانيا، خلال جلسة عامة، الثلاثاء المقبل.

وكتب فولودين، اليوم السبت، عبر حسابه على منصة “تليجرام”: “سنناقش القضية فى أقرب جلسة لمجلس الدوما”، حسب وكالة أنباء “سبوتنيك” الروسية.

وتصاعدت، خلال الأيام الأخيرة، حدة التوتر بين القوات الحكومية الأوكرانية والانفصاليين الموالين لروسيا الذين يسيطرون على دونباس، حيث تتبادل حكومة كييف وجمهوريتى دونيتسك ولوهانسك، المعلنتين من جانب واحد فى الإقليم، اتهامات بمخالفة اتفاقيات مينسك وانتهاك نظام وقف إطلاق النار.

وشهدت الساعات الـ24 الأخيرة تصعيدا للعمليات العسكرية، إذ أعلنت بعثة المراقبين الخاصة التابعة لمنظمة الأمن والتعاون فى أوروبا عن تسجيلها 870 انتهاكا لنظام وقف إطلاق النار فى منطقة النزاع، موضحة أنها سجلت خلال اليوم الأخير 222 انتهاكا فى مقاطعة دونيتسك، بما فيها 135 انفجارا، و648 انتهاكا فى مقاطعة لوهانسك، بما فى ذلك 519 انفجارا.

وأشارت البعثة إلى ارتفاع فى عدد الانتهاكات، حيث كان عددها خلال الفترة المماثلة السابقة 189 انتهاكا فى مقاطعة دونيتسك و402 فى لوهانسك.

وأمر زعماء الانفصاليين، اليوم، بتعبئة عسكرية كاملة، متهمة أوكرانيا بالتخطيط لبدء عملية عسكرية لاستعادة السيطرة على دونباس، كما اتهموا الجيش الأوكرانى بقصف مختلف المناطق فى دونباس بقذائف محظورة بموجب اتفاقيات مينسك.

وتحدثت تقارير إعلامية، فى وقت سابق من اليوم، عن تعرض مسؤولين بارزين بالجيش الأوكرانى لقصف خلال جولتهم فى جبهة الصراع الانفصالى، وسقوط قذائف أثناء تفقّد وزير الداخلية الأوكرانى خط الجبهة. وأعلن الجيش الأوكرانى، عن مقتل جنديين جراء قصف على الحدود فى دونباس.

بموازاة ذلك، تحدثت روسيا عن وقوع إصابات جراء قذائف أطلقت من أوكرانيا على مقاطعة روستوف، وهو ما نفته الحكومة الأوكرانية، داعية لفتح تحقيق دولى فى المزاعم الروسية.

ويأتى ذلك بينما يواصل قادة غربيون الحديث عن تخطيط روسيا لـ”غزو أوكرانيا”، على الرغم من نفى موسكو المتكرر لذلك الأمر، وإعلانها عن بدء انسحاب قواتها من الحدود بعد انتهاء التدريبات العسكرية.

وقال رئيس مجلس الدوما، فى وقت سابق اليوم، إن موسكو لا تريد الحرب، لكنها مستعدة للدفاع عن مواطنيها فى جمهوريتى دونيتسك ولوهانسك المعلنتين من طرف واحد.ولاحقا، أعلنت وزارة الطوارئ أنها ستعمل على مدار الساعة لإجلاء مواطنى “جمهوريتى دونيتسك ولوهانسك”.



مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى