الأخبار الوطنيّة

الثقة في السياسيين: سعيّد وبودن في المقدمة.. وتراجع موسي والصافي سعيد

أبرز البارومتر السياسي لشهر فيفري الذي أعدّته سيغما كونساي بالتعاون مع جريدة المغرب أنّ السلطة التنفيذية كانت المستفيدة الأولى من مؤشّر الثقة الكبيرة في السياسيين، حيث ربح رئيس الجمهورية قيس سعيد خمس نقاط ليحصل على 67 بالمائة ( حوالي الثلثين) من الثقة الكبيرة وربحت نجلاء بودن نقطتين لتكون في مستوى 34 بالمائة ( حوالي الثلث). وبيّنت جريدة المغرب الصادرة اليوم الجمعة18 فيفري 2022 أنّ باقي الشخصيات السياسية فهي دون عتبة ال20 بالمائة من الثقة الكبيرة، علما وأنّ كل الشخصيات سجّلت تراجعا في حدود ثلاث نقاط. وقد جاءت رئيسة الحزب الدستوري الحر عبير موسي بعد سعيد وبودن بواقع 18 بالمائة ثم الصافي سعيد ب15 بالمائة، ويختتم خماسي الطليعة القيادي السابق بحركة النهضة عبدالفتاح  مورو ب15 بالمائة.  

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى