الأخبار الوطنيّة

السفينة البحرية الأندونسية ‘بيماسوتي’ في زيارة ودّية إلى تونس

رست السفينة البحرية الإندونيسية “بيماسوتي 945 Kri Bimasuci”، بميناء حلق الوادي، لمدة يومين في إطار زيارة ودية إلى تونس بقيادة القائد “ساتي لوبيس”، الذي يقود السفينة التدريبية المتخصّصة الأكثر حداثة، والتي يتلقى أكثر من 120 طالبا تعليمهم في البحرية تحت رعاية 60 مختصا على متنها.  وأكّد سفير إندونيسيا بتونس زهيري مصراوي  أنّ رسو هذه السفينة ضمن جولتها الكبرى بشمال افريقيا بحضور قيادات بحرية اندونيسية وتونسية تندرج في إطار التعاون متعدد الأوجه بين البلدين سياسيا واقتصاديا وثقافيا وعسكريا. وأوضح مصراوي أنّ الباخرة العسكرية الأندونسية هي باخرة تدريب للأركان البحرية في القوات المسلحة الأندونسية لدولة تعتبر من المحاور المهمة بالبخار العالمية بما تحمله إندونسيا من 18 ألف جزيرة تحمل شعار أن البحار ساحتهم ومنها يبنون الحضارة وتحقيق التقدم والسلام العالمي . وقد عبرت الباخرة العسكرية عدّة دول بآسيا وعربية وإفريقيا وأوروبا لمدة 214 يوما وبالتحديد سبعة أشهر مشاركة في عدة تظاهرات عسكرية دولية بفرنسا وهولندا وألمانيا وانقلترا والترويج، مضيفا أنّ لقادة الباخرة دور كبير في تدريب طلاب الأكاديمية البحرية الأندونسية وترويج الثقافة والسياحة الأندونسية المجتمع الدولي. هذا وستغادر الباخرة ميناء حلق الوادي بتونس نحو ميناء بورسعيد بمصر ثمّ الرياض بالسعودية باتّجاه مسقط بعمان ثمّ كولمبو وأخيرا البلد المنشأ وهي إندونسيا. هذا وقد حضر على متن الباخرة بميناء حلق الوادي عدد من ممثلي الحكومة التونسية والبحرية التونسية، وعدد من السفراء منهم سفير الصين بتونس، وعدد من الإعلاميين. وتمّ فتح المجال للعموم لزيارة السفينة واكتشاف أجزاءها وتاريخها ومختلف الأنشطة التي يقوم بها أعضاء البحرية الأندونسية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى