إقتصاد

الصين تدعو الشركة المستوردة للغاز لتحمل ارتفاع التكلفة

حثت الصين الشركة المستوردة للغاز الطبيعي المسال في البلاد إلى توفير المزيد من الإمدادات لحل أزمة الطاقة التي تواجهها الصين في الوقت الذي قدمت فيه الحكومة دعما ماليا بسيطا للشركة التي تدفع أسعارا قياسية للحصول على الغاز، حسب وكالة الأنباء الالمانية.

ونقلت وكالة “بلومبرغ” للأنباء اليوم (الأربعاء) عن متعاملين في سوق الغاز الصينية القول إن الحكومة لم تقدم الدعم المالي الكافي للمشتريات الأخيرة من الغاز مما جعل من الصعب على شركات توزيع الغاز الطبيعي الصغيرة في الصين تنفيذ طلب الحكومة بتوفير كميات كافية من الوقود قبل دخول فصل الشتاء. وفي حين توقفت بعض الشركات الصينية عن شراء الغاز الطبيعي المسال في الوقت الراهن بسبب ارتفاع أسعاره إلى مستويات قياسية، فإنها قد تضطر في النهاية إلى الرضوخ لرغبات الحكومة وشراء كميات كبيرة منه.

وكانت أسعار العقود الفورية للغاز الطبيعي المسال شمال آسيا قد وصلت خلال الأسبوع الحالي إلى مستويات قياسية مع تزايد المنافسة بين المشترين من الصين وبريطانيا على شراء الكميات المعروضة للبيع مع دخول فصل الشتاء الذي يشهد زيادة كبيرة في استهلاك الطاقة.

ويواجه العالم حاليا أزمة طاقة خانقة في ظل تعافي الأنشطة الاقتصادية بعد جائحة فيروس كورونا المستجد، في حين لم يشهد المعروض من النفط الخام والغاز الطبيعي في الأسواق الزيادة المناسبة لأسباب مختلفة.



مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى