الأخبار الوطنيّة

المغزاوي: بسبب تردده.. رئيس الجمهورية يتحمّل مسؤولية ما يحدث في البلاد

انتقد الأمين العام لحركة الشعب زهير المغزاوي في تصريح لموزاييك اليوم الثلاثاء 29 مارس 2022 رئيس الجمهورية قيس سعيد، محمّلاً إياه  مسؤولية الأوضاع التي آلت إليها البلاد، بما في ذلك محاولات عودة البرلمان لنشاطه، واعتبره “بصدد إضاعة الوقت وإهدار الفرص دون أي موجب”، وفق تعبيره.

وقال المغزاوي: “رئيس الجمهورية يتحمل مسؤلية هامة في ما يحدث في البلاد نظرا لتردده وعدم حسمه في القضايا الدستورية وعدم استغلالها كل الأشهر الفارطة، و عدم تقدمه في تلبية المطالب الاجتماعية للشعب التونسي، التي نادى بها في  25 جويلية 2021.

وأشار إلى أنّ حركة الشعب أبلغت رئيس الجمهورية قيس سعيد منذ البداية أن الاستشارة الإلكترونية التي أنجزها لا يمكن أن تعوض الحوار مع الأحزاب السياسية والمنظمات الوطنية، واعتبرها المغزاوي، أحد الأسباب التي أضاعت الكثير من الوقت وأنه كان بالإمكان أن يستشير الشعب ويتشاور في الوقت نفسه مع الداعمين لمسار 25 جويلية، وفق تقديره.

وأضاف “الكرة مازالت في ملعب رئيس الجمهورية وعليه أن يتحرك بسرعة من أجل اتخاذ الإجراءات اللازمة وإنهاء المرحلة الاستثنائية والذهاب إلى انتخابات”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى