الأخبار الوطنيّة

الناصفي: سنرفع قضيّة استعجالية ضدّ قرار تعليق منح النوّاب

أكّد حسونة الناصفي النائب بالبرلمان المجمد، أنّه سيرفع “قضية استعجالية” ضدّ القرار الذي اتخذه رئيس الجمهورية قيس سعيّد والقاضي بوضع حدّ لمنح النواب.
وكشف الناصفي في تصريح لإذاعة الديوان، اليوم الخميس 14 أكتوبر 2021، “لم أدخل لمجلس نواب الشعب عاطلا عن العمل بل كنت أعمل في مؤسسة عمومية ولكن بعد التحاقي يوم 2 ديسمبر 2014 بالمجلس كان لدي قرار مفاده انني في وضعية عدم مباشرة في الصندوق الوطني للتأمين على المرض وهي المؤسسة التي اعود اليها بالنظر واصبحت اتحصل على منحة من مجلس نواب الشعب “.
وأضاف “معي بالبرلمان أكثر من 100 نائب منهم من هو متقاعد ولم يعد يتحصل على جرايته لأنه يتحصل على منحة من البرلمان ومنهم من كان استاذا او معلما ولم يعد يتحصل على راتب من عمله الاصلي بالنظر الى انه من المفروض ان يتحصل على منحة من البرلمان …تم تعليق المنحة البرلمانية ولم يتم حل البرلمان “.
كما أفاد الناصفي “انا اليوم بصدد تجهيز ملف للتوجه الى القضاء الاداري، أنا اليوم عضو في مجلس نواب الشعب ولا املك اي شيء يثبت انني لم اعد نائبا …لم يتم حل البرلمان ولم نقدم استقالاتنا ولا يوجد طرف يمكننا ان نقدم اليه استقالاتنا من أساسه، قانونا أنا في وضعية عدم مباشرة خاصة وعندما يأتي قيس سعيّد ويضع حدا لمنح اعضاء مجلس نواب الشعب فعليه ان يقول لنا ماذا سيكون مصيرنا، سنرفع قضية استعجالية ضدّ قرار تعليق المنح البرلمانية”.
يُشار إلى أنّه صدر يوم 22 سبتمبر المنقضي أمر رئاسي يقضي بمواصلة تعليق كلّ اختصاصات مجلس نواب الشعب ومواصلة رفع الحصانة البرلمانية عن جميع أعضائه ووضع حد لكافة المنح والامتيازات المسندة لرئيس مجلس نواب الشعب وأعضائه.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى