البيئة

النروج تتخلى عن سيارات الوقود في 2025 – تقنيات خضراء

وصلت مبيعات السيارات الكهربائية إلى 77.5 في المئة في أيلول (سبتمبر) الماضي في النروج، الدولة الرائدة عالمياً في تبني المركبات الكهربائية، وذلك بفضل زيادة مبيعات سيارات تسلا.

واستحوذ الطراز “تسلا موديل واي” على 19.8 في المئة من المبيعات، تليه “تسلا موديل 3″ و”شكودا إنياك” بنسبة 12.3 في المئة و4.4 في المئة على التوالي.

وطرح الطراز “واي” من سيارة تسلا لأول مرة في آذار (مارس) 2019، وتم طرحه مؤخراً للعملاء الأوروبيين، وأصبح يحتل الجزء الأكبر من مبيعات السيارات الكهربائية في النروج، وفقاً لرويترز.

ووفقاً لبيانات الاتحاد النروجي للطرق، بلغت مبيعات السيارات الكهربائية في أيلول (سبتمبر) 2020 حوالي 61.5 في المئة.

ومع تزايد الطلب على السيارات الكهربائية باستمرار، تخطط النروج لإنهاء بيع السيارات التي تعمل بالوقود الأحفوري بحلول العام 2025.

ويعتمد احتلال النروج صدارة مبيعات السيارات الكهربائية العالمية بشكل كبير على الإعفاء الضريبي للسيارات الكهربائية بالكامل.

وقد تتعرض سياسة انعدام الضرائب للخطر إذا قرر الفائزون من يسار الوسط في الانتخابات الأخيرة فرض ضريبة على النماذج الأغلى ثمناً.

وفي حالة فرضها، قد تتأثر الموديلات الراقية من تسلا وأودي ومرسيدس بنز وبورش.

سكاي نيوز عربية

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى