الأخبار العالميّة

برصاصة داخل رسالة.. تفاصيل تهديد خطير لرئيس وزراء إسرائيل

كشفت السلطات الإسرائيلية عن رسالة تهديد وصلت لرئيس الوزراء الإسرائيلي نفتالي بينيت، تحتوي بداخلها على رصاصة وتهدده بالقتل.

وتبين لاحقا أن الرسالة وصلت إلى المكتب الذي تعمل فيه جيلات، زوجة بينيت، وفق ما أوردت صحيفة “تايمز أوف إسرائيل”.

حيث وصلت الرسالة إلى مبنى بجوار منزل بينيت، يستخدمه عوضا عن مقر إقامة رئيس الوزراء الرسمي، ويحمل عنوان المبنى اسم نفتالي بينيت.

ليست أول مرة

وهذه ليست أول مرة يتعرض فيها رئيس الوزراء الإسرائيلي لتهديدات بالقتل.

وذكرت هيئة الإذاعة الإسرائيلية الرسمية بتقرير: “قامت الجهات المعنية في ديوان رئيس الوزراء نفتالي بينيت بتعزيز الحراسة عليه وعلى أبناء عائلته بسبب الرسالة التي تلقاها بينيت والتي تهدده بالقتل، كما عثر على رصاصة كانت داخل غلاف الرسالة”.

وأضافت: “يواصل جهاز الأمن العام (الشاباك) والشرطة التحقيق في هذه القضية”، ناقلة على لسان وزير الخارجية الإسرائيلي، يائير لابيد، تعليقه بأن “هذه الرسالة تعيد إلى الأذهان مدى خطر التحريض”، مؤكدا أن “التطرف لن ينتصر على الأغلبية العاقلة التي تواصل محاربة حديث الكراهية في كل مكان”.

من جهتها، قالت وزيرة الداخلية أيليت شاكيد وفقا لتقرير الهيئة، إن “رسالة التهديد التي تلقاها رئيس الوزراء نافتالي بينيت أمر يهز أركان المجتمع”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى