المرأة والمنوعات

جدة أمريكية تبلغ من العمر 51 عاماً تنجب طفلها السابع.. اعرف القصة


202204020930213021

رحبت الأمريكية كيمبرلي شاستين البالغة من العمر 51 عامًا بطفلها السابع  في الشهر الماضي، بعد 35 عامًا من ولادة طفلها الأول، والذى أطلقت عليه اسم تيريك تشاستين. وكيمبرلى هى أم لستة أطفال أخرين وهما جيسيكا البالغة من العمر 35 عامًا، وكايلا البالغة من العمر 33 عامًا، وريتشارد البالغ من العمر 31 عامًا، وبليك البالغ من العمر 20 عامًا، براير البالغ من العمر 19 عامًا وبالين 17 عاما، وفقاً لما ذكره موقع صحيفة “مترو” البريطانية.

جدة ترحب بطفلها السابع
 

قررت كيمبرلي ربط قناتي فالوب وهى في سن العشرين بعد ولادة أطفالها الثلاثة الأوائل، لكنها عادت بعد ذلك وأجرت عملية وهى في سن الثلاثين وأنجبت ثلاثة أطفال آخرين، ثم أجرت العملية مرة أخرى وربطت قناة فالوب في عام 2019 بعد أن قابلت شريكًا جديدًا.

وعلى الرغم من اقترابها من سن الخمسين، ما زالت كيمبرلي تحلم بإنجاب طفل سابع، لذلك كرست السنوات الثلاث التالية للحمل وأنفقت حوالي 23000 جنيه إسترليني لإنجاب أطفال الأنابيب لتحقيق ذلك.

وقالت كيمبرلي إن العملية لم تخلو من التحديات..لقد كانت رحلة شاقة حقًا ؛ و أنفقت حوالي 35000 دولار (23000 جنيه إسترليني) وتجاوزت كثيرًا من المراحل الشاقة .

وفي النهاية، حملت كيمبرلي وأنجبت تيريك قبل فوات الأوان، بعد أن عانت من انقطاع المشيمة في الأسبوع 32 من الحمل، و رحبت الأسرة بشقيقها الجديد عندما عادت إلى المنزل من المستشفى.

وقالت كيمبرلي: “أطفالي يحبون بعضهم البعض كثيرًا، ولن يقولوا إن تيريك ليس شقيقهم البيولوجي، سيقولون،” إنه أخي “.

الطفل

الأم مع طفلها


 

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى