الأخبار العالميّة

زعيم الشيشان: سنهاجم ماريوبول وندخل كييف

يظهر زعيم الشيشان رمضان قديروف دوما عبر حسابه في تيلغرام ليشحذ من همم قواته المشاركة في العملية الروسية بأوكرانيا، ففي آخر ظهور أكد حليف الرئيس الروسي فلاديمير بوتين صباح اليوم الاثنين أن القوات الروسية ستهاجم مدينة ماريوبول الساحلية المحاصرة وكذلك العاصمة الأوكرانية كييف وغيرها من المدن.

وأضاف في تسجيل مصور بث على قناته على تيلغرام “سيكون هناك هجوم.. ليس على ماريوبول فحسب ولكن أيضا على أماكن ومدن وقرى أخرى (في أوكرانيا)”.

“سنستولي على كييف”

كما أضاف “سنسيطر على لوجانسك ودونيتسك بالكامل في المقام الأول.. ثم نستولي على كييف وجميع المدن الأخرى”.

ومنذ حصار مدينة ماريوبول المنكوبة، يظهر رجل الشيشان القوي مساهمته في الحرب في تسجيلات فيديو مرفقة بعبارات تشيد بـ””شجاعة” رجاله أمام من يسميهم “نازيي كييف” كما تصفهم موسكو.

وقديروف ابن انفصالي شيشاني أصبح موالياً للروس. وهو يتمتع بحماية الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ويُتهم باستمرار بارتكاب انتهاكات خطرة لحقوق الإنسان. وقد ظهر بنفسه في منتصف مارس في صورة وسط نحو 30 رجلاً مسلحاً في مكان قال إنه ماريوبول.

قوات قديروف في أوكرانيا

فيما يقدر عدد قوات قديروف الذين ذهبوا إلى أوكرانيا بنحو 1000، وذلك حتى منتصف مارس الماضي، وهي معلومات لا يمكن التحقق منها من مصدر مستقل.

يشار إلى أن رمضان قديروف أعلن سيطرة رجاله على بلدية ماريوبول قبل أن ينشر تسجيل فيديو يكشف أن الأمر يتعلق فقط بمبنى إداري ثانوي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى