المرأة والمنوعات

سر بكاء وانهيار الأميرة بياتريس فى حفل تأبين جدها الراحل الأمير فيليب.. صور


20220330061900190

انهارت، الأميرة بياتريس، حفيدة الملكة اليزابيث الثانية بعد أن شاهدت والدها الأمير أندرو وهو يصطحب جدتها الملكة إلى مقعدها في خدمة تقديم الشكر لذكرى جدها الأمير فيليب، وبدأت بياتريس، 33 عامًا، بذرف الدموع عندما شاهدت والدها دوق يورك يرافق الملكة اليزابيث في الممر  دير وستمنستر أبي، وشعر الكثيرين من الحاضرين بالصدمة بما في ذلك ،  بياتريس، وفقاً لما ذكرته صحيفة” ديلى ميل” البريطانية.

الأميرة بياتريس

بياتريس

كان من المتوقع أن يأخذ عميد وستمنستر الملكة إليزابيث إلى مقعدها، و يجلس الأمير أندرو في الخلف، و تم تفسير قرار جعل أندرو يسير بها في الممر  على أنه “تأييد” من قبل صاحبة الجلالة.

وبعد فترة وجيزة من رؤية والدها والملكة إليزابيث، غطت بياتريس وجهها بكتاب، وثم وقفت صامتة بينما غنى الآخرون من حولها، على ما يبدو يحاولون حبس دموعهم.

ومن الممكن أيضًا أن يكون الدافع وراء هذه المشاعر هو خسارة الأمير فيليب التي شعرت بها الأميرة بعد  وفاة جدها دوق إدنبرة، الذي كانت تربطه به علاقة وثيقة، ومن ثم مدت الأميرة يدها إلى حقيبتها  للحصول على منديل.

ولقد كانت فترة صعبة بالنسبة لبياتريس، التي قال معلقون من العائلة المالكة سابقًا إنها “دمرت” من اتهامات فيرجينيا جوفري بأن دوق يورك اعتدى عليها جنسيًا، إلا أن الأمير أندرو نفى بشكل قاطع هذه الاتهامات.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى