المرأة والمنوعات

صينى يعثر على ابنته المخطوفة منذ 17عامًا بعد نشر صورتها على “تيك توك”


202311121230393039


تم لم شمل امرأة فى الصين مع والديها البيولوجيين بعد 17 عامًا من اكتشاف صورة محاكاة لها نشرها والدها على موقع Douyin، وهو النسخة الصينية من تيك توك، حيث تم رسم صورة تشونج جينرونج، وهى فى أوائل العشرينات من عمرها، بتكليف من والدها، الذى استخدم أوصافها عندما كانت طفلة لإعادة بناء الشكل الذى قد تبدو عليه اليوم.

الوالدين

 

وذكرت بوابة الأخبار “ريد ستار نيوز” أن المراقبين عبر الإنترنت أشادوا بالصورة لأنها تبدو مشابهة للغاية لما تبدو عليه تشونج الآن، وفى عام 2006، اختطفت تشونج بعد أن فقدها والداها فى أحد شوارع مدينة تشنجدو بمقاطعة سيتشوان فى جنوب غرب الصين، عندما كان عمرها 4 سنوات ونصف، وفقا لموقع scmp.

 

تم بيع تشونج لوالديها بالتبنى ونشأت فى منطقة على بعد حوالى 300 كيلومتر من المكان الذى فقدت فيه، حيث ترك والدها، تشونج رينجوى، العمل وكرس نفسه للبحث عن ابنته فى جميع أنحاء الصين، مما أدى إلى تراكم ديون ضخمة.

الفتاة

 

وقال: “الطريقة الوحيدة التى جعلتنى أشعر وكأننى أب هى مواصلة البحث عن ابنتى”، وعلى مدى السنوات الـ 17 الماضية، أخبر الرجل، الذى لديه طفلان آخران من زوجته، أى شخص يرغب فى الاستماع إلى ابنته المفقودة.

فى عام 2018، طلب تشونج الأب من لين يوهوى، وهو فنان مشهور متخصص فى الصور المحاكاة، أن يرسم صورة لابنته عندما كانت مراهقة، ثم استخدم الصورة على لوحة العرض أثناء البحث عن ابنته.

وصادف أن الابنة، وهى عاملة مهاجرة فى مقاطعة قوانجدونج، جنوب شرق الصين، شاهدت مقاطع فيديو والدها على تطبيق الفيديو القصير Douyin فى سبتمبر.

أدركت الفتاة بالفعل أنها متبناة، ولاحظت أوجه التشابه بينها وبين الصورة، اتصلت على الفور بوالدها، وخضع الزوجان لاختبارين للحمض النووى للتأكد من علاقة الدم.

وقال الأب عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعى، “لقد تم العثور على ابنتى، شكرًا لك على الاهتمام ومحاولة مساعدة عائلتى طوال هذه السنوات”

وفى قصة منفصلة عن لم شمل الأسرة فى الصين، عثر رجل قضى 24 عامًا على دراجة نارية يبحث عن ابنه المختطف على الابن فى عام 2021. وتم تحويل تجربة الرجل إلى فيلم هونج كونج Lost and Love بطولة آندى لاو فى عام 2015.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى