المرأة والمنوعات

عروسة بفستان بألوان علم فلسطين.. “دعاء” صممتها لتذكر الأطفال بقضية غزة


202311110137123712


يتابع الأطفال خلال هذه الفترة إخوانهم في فلسطين وما يعانوا منه من تشريد وفقدانهم لعائلاتهم وقد ينصتون لبعض أحاديث والديهما عن حرب إسرائيل على غزة فيدفعهم فضولهم لمعرفة معلومات أكثر عن غزة وفلسطين، وقد يشعر بعض الآباء بالحيرة كيف يبدأون بالحديث عن فلسطين، ولكن إحدى الأمهات اتبعت حيلة مختلفة ولجأت إلى طلب دمية ترتدى فستانا بألوان علم فلسطين حتى تجعل أولادها ينظرون لفلسطين بنظرة مختلفة ومبهجة تناسب أعمارهم وتذكرهم بها طوال الوقت.

عروسة من تصميم دعاء

 

تحدثت دعاء لاشين، مصممة العرائس، عن اتجاهها لتصميم دمية ترتدى فستان بألوان علم فلسطين، حيث قالت لـ” اليوم السابع”:” أنا مؤمنة بأن فلسطين سوف تنتصر في النهاية، لذلك صممت دمية ترتدى فستان بألوان علم فلسطين، وبإطلالة مبهجة، وترتدى تاج وتحمل بيدها غصن الزيتون كدليل في حصول فلسطين على السلام في نهاية الأمر، وصممت الفستان من قماش شيفون ودمجت معه قماش أثقل، وصممت ميدالية بدمية أصغر ترتدى فستان علم فلسطين، لتكون في يد أي شخص طوال الوقت، كدليل على التمسك بفلسطين وإنها في بال وخاطر كل عربى”.

العروسة والميدالية من تصميم دعاء

ووراء تصميم دعاء لدمية ترتدى فستان بألوان علم فلسطين، قصة والتي تحدثت عنها قائلة:” أربع أشخاص عرب يعيشون بأمريكا طلبوا منى هذه الدمية، منهم أم رغبت في أن تجعل علم فلسطين أمام أطفالها طوال الوقت لتذكرهم بالقضية الفلسطينية ولكن بطريقة تتوافق مع أعمارهم، وسألتنى كيف تستطيع تحقيق ذلك، فأقترحت عليها تصميم دمية ترتدى فستان بألوان علم فلسطين وتبدو مبهجة، فأعجبت الأم بالفكرة وصممتها على ذلك”.

ميدالية لعروسة بألوان علم فلسطين

و دعاء لاشين الحاصلة على بكالوريوس تجارة وتمهيدى ماجستير إدارة أعمال، اتجهت لتصميم العرائس بعد تقاعدها عن عملها كمديرة مالية لمدة  13 عاما في إحدى شركات القطاع الخاص، وبدأت بتصميم عرائس، وتحلم بعلامة تجارية باسمها لتصمم عرائس تطلق عليها اسم الجدة دودى وتحتوى على اسطوانة تحكي حكايات للأطفال.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى