المرأة والمنوعات

علشان ياكل ويشرب ببلاش.. تايلاندى يسرق ليعود للسجن


20220806120929929

تسبب رجل يبلغ من العمر 60 عامًا فى تايلاند مؤخرا فى حدوث صدمة فى جميع أنحاء الدولة بعد أن سرق من صيدلية حتى يتم القبض عليه ويذهب إلى السجن لأنه كان فقيرا جدا بحيث لا يستطيع تغطية نفقاته، وبحسب ما ورد وقع الحادث غير المعتاد بعد ظهر يوم 29 يوليو الماضى فى صيدلية فى مقاطعة تشونبورى، جنوب بانكوك، وتم القبض على الرجل البالغ من العمر 60 عاما، وهو يسرق 3 قطع من الصابون بقيمة 17 بات تايلاندى أى أقل من نصف دولار.

داخل الصيدلية

كان المكان يحتوى على تحذيرات واضحة للغاية ضد السرقة، حيث يخاطر الجناة بغرامات تصل إلى 30 ضعف قيمة البضائع المسروقة، ومع ذلك، فى هذه الحالة، كان الموظفون على استعداد لإخراج الرجل، وعرض أحد المارة دفع الغرامة عنه، لكنه لم يكن ليحصل عليها، وأصر على أن يقوم الموظفون باستدعاء الشرطة ضده، وفقا لموقع oddity central.

طالب الرجل بالقبض عليه بسبب جريمته، لذلك لم يكن أمام طاقم الصيدلية خيار سوى الاتصال بالشرطة، أثناء الاستجواب، قال الرجل إنه يفضل قضاء بعض الوقت خلف القضبان، حيث يحصل على 3 وجبات مجانية فى اليوم ويتواصل مع أشخاص آخرين، بدلاً من التواجد فى الشوارع، دون عمل وفى خطر حقيقى بالموت جوعاً.

وليس من الواضح كيف اختار ضباط الشرطة التعامل مع الوضع، لكن قصة التايلاندى الذى يدعى فيشيت كانت بمثابة تذكير بالوضع المزرى الذى يعيشه العديد من التايلانديين فى الوقت الحالى، حيث بلغ التضخم أعلى مستوى له منذ عام 2008.

ومن المثير للاهتمام أن هذا الرجل البالغ من العمر 60 عامًا ليس أول شخص يتطلع إلى إلقاء القبض عليه عن قصد، قبل بضع سنوات، ظهر رجل أمريكى حاول سرقة أحد البنوك لمجرد إلقاء القبض عليه وقضاء بعض الوقت بعيداً عن زوجته المزعجة، ثم كانت هناك حالة الرجل الذى سرق مصرفا بعد فترة وجيزة من قضاء عقوبة بالسجن لمدة 20 عامًا، لأنه لم يستطع التعود على الحياة فى الخارج.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى