الأخبار الوطنيّة

عماد الحمّامي: “أتبنى الاستشارة الوطنية وأريد مسـاعدة قيس سعيّد ولا أنتظر أيّ شيء”

%D9%82%D9%8A%D8%B3 %D9%86

أكدّ القيادي المستقيل من حركة النهضة عماد الحمّامي، “أنّه يتبنى الاستشارة الوطنية الالكترونية التي اقترحها رئيس الجمهورية قيس سعيّد، وسيُشارك فيها”.

واعتبر الحمّامي في تصريح لصحفية “الشروق” التونسية في عددها الصادر اليوم الإثنين 17 جانفي 2022، أنّ هذه الاستشارة تحـدّ مطروح عـلى الجميـع فكُلّ مَنْ لـه رؤية ومقترحـات يمكـن أنْ يتّضمنهـا في الاستشـارة، مضيفا بالقول، “أنا لا أذهـب مع التيّار الواسـع والمشككين في نجاحها والرافضين لها وأدعو التونسيين للمشاركة فيها.

وردّا على سؤال تعلّق بوجود اتصالات تجمعه بقيـادات من حركة النهضة أو برئيس الجمهورية، قال الحمامي،  “علاقتـي بالنهضـة انتهت تماما وبقـي الجانب الإنساني فقط، ومازال هذا الجانب أيضا مع أحزاب أخرى وعدد من الشخصيات الوطنية”، مضيفا، “ليـس لي أيّ تواصـل مـع محيـط الرئيـس قيس سعيّد.. وليـس هدفي هـذا التواصل..أريد مسـاعدة قيس سعيّد بكل ما يمكنني ولا اشترط أن يُطلب مني ذلك ولا أنتظر أيّ شيء”، حسب تعبيره.

annaharnews1

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى