الأخبار الوطنيّة

فرنسا تدعو القوى السياسية في تونس إلى حوار شامل

أعربت فرنسا، اليوم الثلاثاء، عن قلقها إزاء التطورات الأخيرة في تونس، مشيرةً إلى إلى تمسكها باحترام سيادة القانون واستقلال العدالة. كما أوضحت أنها تأمل العودة إلى العمل الطبيعي للمؤسسات في تونس، في أقرب وقت ممكن، حتى تكون قادرة على الاستجابة لحالة الطوارئ الاقتصادية والاجتماعية، حسب ما جاء في موقع الدبلوماسية الفرنسية. ودعت فرنسا جميع القوى السياسية في البلاد إلى الانخراط في حوار شامل، وتجنب جميع أشكال العنف، والحفاظ على الإنجازات الديمقراطية في البلاد، مشددةً في هذا الإطار الاحترام الكامل لسيادة تونس. كما أكدت أنها تقف إلى جانب التونسيين في مواجهة التحديات التي تواجه البلاد.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى