المرأة والمنوعات

قبل رمضان .. قواعد إتيكيت دعوة الأقارب على الفطار خلال الشهر الكريم ..فيديو


202203300534503450

لا يحلو تناول وجبة الإفطار في شهر رمضان الكريم إلا بتجمع الأهل والأصدقاء لذا نجد بعض ربات البيوت، لا يجيدون اختيار الوقت المناسب لدعوة  الأقارب، وقد يساء فهمهم، ولتجنب هذه المشكلة، نستعرض في هذا التقرير، قواعد إتيكيت “العزومات” خلال شهر رمضان، من خلال النصائح التي أشارت إليها خبيرة الإتيكيت هالة العزب، خلال لقائها معنا.

 قالت خبيرة الإتيكيت لـ “اليوم السابع”:” يفضل أن يكون الأسبوع الأول مقتصر فقط على دعوة  الأقارب من الدرجة الأولى مثل الأجداد والوالدين والأشقاء وزوجاتهم وأبناءهم  وأما الأسبوع الثاني يمكن دعوة أفراد العائلة الآخرين مثل الأعمام والخالات وأما الأسبوع الثالث فهو للأصدقاء المقربين والجيران وللأشخاص الذين اعتادت الأسرة على دعوتهم لتناول وجبة الإفطار بشهر رمضان وأما الأسبوع الرابع فلا يفضل دعوة أحد لتناول وجبة الإفطار”.

 

 إتيكيت العزومات  في رمضان:

لا يصح إرسال رسالة نصية لدعوة الأشخاص لتناول وجبة الإفطار،  ويفضل إجراء مكالمة هاتفية للمدعوين لتحديد اليوم والموعد، ويفضل دعوة الأقارب قبل الموعد بثلاثة أيام على الأقل وأيضًا يجب على المدعو قبول أو رفض الدعوة في نفس المكالمة أو اليوم الذي يليه فقط لا غير وبعد القبول لا يصح الإعتذار عن الإفطار بيوم “العزومة” أو قبلها بيوم لأن ربة المنزل تكون اهتمت بتحضير مائدة الإفطار واشترت مستلزمات الطعام ولكن يمكن الإعتذار يوم دعوة الإفطار عند حدوث ظروف قهرية .

 

إتيكيت استعداد ربة المنزل للـ” العزومة”:

يفضل قبل يوم “العزومة”، أن تزين الزوجة المنزل لاستقبال ضيوفها وأيضا لابد من تجهيز عدد 2 طقم لارتدائها خلال الدعوة على الإفطار، ويمكنها ارتداء الطقم الأول عند استقبال المدعوين والجلوس على طاولة الطعام ورفع أطباق الطعام ثم تبدل ربة المنزل ثيابها وتقدم الحلوى والشاى للمدعوين .

 

إتيكيت التعامل مع المدعوين:

لابد أن تكون ربة المنزل على دراية كاملة بإدارة وقتها فلابد من تجهيز الأطعمة قبل موعد الافطار بوقت كافي يسمح لها بتبديل ملابسها والإشراف على تبديل ملابس أطفالها والاستعداد لاستقبال المدعوين قبل موعد آذان المغرب بعشر دقائق أو خمسة عشر دقائق فقط لا غير.

العزومات في رمضان

 

إتيكيت العزومات في رمضان

 

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى