المرأة والمنوعات

قرية البخور في فيتنام تستعد للاحتفال برأس السنة القمرية.. فيديو


202201140412561256

تتميز “قرية البخور” في فيتنام باللون الوردي المبهر حيث يقوم العمال بإعداد عيدان البخور لعطلة رأس السنة القمرية الجديدة “تيت”، في قرية كوانج فو كاو الواقعة بالقرب من العاصمة الفيتنامية هانوي المعروفة بهذه الحرفة.

ووفقا لموقع “يورو نيوز” فإنه بسبب القواعد المتبعة حاليا لوقف انتشار فيروس كورونا المستجد ضعف بريق المدينة خلافا للأعوام الماضية، ويقول أحد صناع البخور إنه بسبب الإجراءات الوقائية ضد كوفيد، لا يمكن تحريك الشاحنات لذا فإن منتجاتنا تتحرك بشكل أبطأ” ، مضيفًا أن المبيعات انخفضت بنسبة 30 بالمئة مقارنة بالعام الماضي.


كما تحتفل الصين في 12 فبراير 2021 بعيد رأس السنة القمرية الجديدة، أو ما يسمى أيضا بعيد الربيع أو العام القمري الجديد وفقًا للتقويم الصيني إلى جانب العديد من البلدان في آسيا وهي تقاليد يعود عمرها تاريخيا لأربعة آلاف سنة.

ويبدأ الاحتفال بعيد الربيع أهم العطلات التقليدية في الصين في اليوم الأول (القمر الجديد) من الشهر الأول في التقويم الصيني وينتهي بمهرجان الفوانيس الذي يصادف اليوم الخامس عشر.

البخور اثناء تجهيزة

 

تجهيز البخور

 

نشأت السنة القمرية الجديدة من تضحية الناس للآلهة والأجداد في نهاية عام قديم وبداية عام جديد وهي مناسبة للتدبر في كيف تصرف المرء في العام المنصرم وماذا كانت اعتقاداتهم طوال ذلك العام، ويمثل هذا العيد الرغبة في حياة جديدة.

والسنة القمرية الجديدة مبنية على التقويم القمري الصيني حيث أن تاريخها يختلف كل عام،  يصادف العام القمري الصيني الجديد دائمًا القمر الجديد الثاني بعد الانقلاب الشتوي في النصف الشمالي للكرة الأرضية والانقلاب الصيفي في نصف الكرة الجنوبي وهذا يحدث في تواريخ مختلفة من التقويم الغريغوري .

يتم تسمية كل عام على اسم واحد من اثني عشر حيوان مختلف من الأبراج الصينية، وهي: ” الفأر، الثور، والنمر، والأرنب، والتنين، والأفعى، والحصان، والخروف، والقرد، والديك، والكلب، والخنزير”، عام 2021 هو عام الثور.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى