تكنولوجيا

كاسبرسكي تطلق حلًا مجانيًا لحماية أنظمة Linux من البرمجيات الخبيثة

أعلنت شركة كاسبرسكي إطلاق أداة مجانية جديدة، تتيح للمستخدمين فحص الحواسيب العاملة بنظام التشغيل (Linux) بحثًا عن اولبرمجيات الخبيثة الفيروسات، للمساعدة في حماية مستخدمي هذا النظام من التهديدات المتطورة التي تستهدف أجهزتهم.

إذ تشير التقارير إلى أن المجرمين السيبرانيين يولون اهتمامًا متزايدًا لاستهداف أنظمة Linux، على الرغم من الاعتقاد الشائع أن هذه الأنظمة أكثر أمانًا من أنظمة التشغيل الأخرى.

ففي الآونة الأخيرة، ظهرت العديد من البرمجيات الخبيثة المخصصة لأنظمة Linux، مثل إصدار Linux من البرمجية الخبيثة DinoDasrat – المعروفة باسم xDealer – التي تمثل بابًا خلفيًا لبرنامج (Free Download Manager) المصاب ببرمجية حصان طروادة.

ولمساعدة مستخدمي نظام التشغيل Linux في حماية أجهزتهم من هذه التهديدات السيبرانية المتطورة، أطلقت كاسبرسكي أداة جديدة تُسمى (Kaspersky Virus Removal Tool).

ما أداة (Kaspersky Virus Removal Tool)؟

أداة (Kaspersky Virus Removal Tool)، هي عبارة عن تطبيق مجاني لمسح الحواسيب العاملة بنظام تشغيل قائم على Linux وتنظيفها من التهديدات المكتشفة. ويمكن للأداة اكتشاف كل من البرمجيات الخبيثة والبرمجيات الإعلانية، إضافة إلى البرامج المشروعة التي يمكن استخدامها لتنفيذ الهجمات. إذ يمكن لهذه الأداة مسح ذاكرة النظام، وعناصر بدء التشغيل، وقطاعات الإقلاع، وجميع الملفات في نظام التشغيل، بحثًا عن البرمجيات الخبيثة المعروفة. كما يقوم بمسح جميع صيغ الملفات، بما يشمل الصيغ المؤرشفة.

أهم مزايا أداة كاسبرسكي الجديدة:

  • اكتشاف مختلف أنواع البرمجيات الضارة: تستطيع الأداة اكتشاف كل من الفيروسات والبرامج الإعلانية، بالإضافة إلى البرامج المشروعة التي يمكن استخدامها لتنفيذ الهجمات.
  • فحص شامل لنظام التشغيل: تُتيح الأداة مسح ذاكرة النظام، وعناصر بدء التشغيل، وقطاعات الإقلاع، وجميع الملفات في نظام التشغيل بحثًا عن البرمجيات الخبيثة المعروفة.
  • دعم مختلف صيغ الملفات: تستطيع الأداة مسح جميع صيغ الملفات، ومنها: الصيغ المؤرشفة.

وتجدر الإشارة إلى أن أداة إزالة الفيروسات لنظام Linux من كاسبرسكي  لا تحتوي على آلية تحديث مؤتمتة لقاعدة بيانات مكافحة الفيروسات، لذلك يتطلب تعرف أحدث التهديدات تنزيل الإصدار الجديد من التطبيق من موقع كاسبرسكي عبر الويب في كل مرة، إذ تُحدث الحزمة المُستضافة هناك عدة مرات في اليوم.

وتعليقًا على ذلك، قال ماهر يموت، كبير الباحثين الأمنيين في كاسبرسكي: “هناك أسطورة شائعة مفادها أن نظام التشغيل Linux محصن في الغالب ضد التهديدات السيبرانية، ونادرًا ما تخصص الشركات أموالًا لحماية الحواسيب العاملة بنظام التشغيل هذا. لكن بالنظر إلى اكتساب نظام Linux للزخم في سوق أنظمة تشغيل الحواسيب، تفسر حصته السوقية المتنامية مشهد التهديدات المتزايد الذي يشهده نظام التشغيل. وفي المستقبل، من المرجح أن يزداد عدد عمليات الاستغلال والهجمات بنحو أكبر، مما يؤكد الحاجة الحيوية إلى تثبيت التحديثات الأمنية والحصول على حل أمني موثوق. ومن خلال إطلاق أداة مجانية لمسح الأجهزة العاملة بنظام التشغيل Linux وتنظيفها، نهدف إلى مساعدة المزيد من المستخدمين في الابتعاد عن التهديدات السيبرانية العديدة. كما تُنصح المؤسسات باستخدام الحلول الأمنية المتخصصة لأنظمة Linux، مثل: منتجات Kaspersky Next“.



مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى