المرأة والمنوعات

لو ابنك أو بنتك اتعرضوا للتنمر تتصرف معاهم إزاى؟ 6 نصائح هتساعدك


202101131150145014

 

يتعرض بعض الأطفال  للتنمر سواء في المدرسة أو النادى الرياضى أو حتى من جيرانهم، مما يتسبب في شعور الطفل بالحزن والحرج، الأمر الذى يؤثر على شخصيته بشكل سلبى تظل معه طوال حياته، ولتجنب ذلك نستعرض في هذا التقرير، طرق التعامل مع الطفل عند تعرضه للتنمر،  وفقاً للنصائح التي ذكرها الدكتور عبد العزيز آدم  أخصائي  علم النفس السلوكى خلال حديثه معنا..


 

طرق التعامل مع الطفل بعد تعرضه للتنمر
 

تجنب لوم الطفل:
 

يجب على الأم أن تتجنب لوم الطفل أو اتهامه بالضعف عندما يتعرض للتنمر لأن هذا يدمره نفسيًا ويحبطه ويجعله دائماً منطوى عن الآخرين.

 

تعليم الطفل التحدث بحرية:
 

إعطاء الأبناء مساحة آمنة للحوار في إطار من الود يجعلهم يتحدثون عن مخاوفهم بكل أريحية ومن ناحية أخرى يجب على الأسرة أن تدعمهم مع توضيح أن أغلب مخاوفهم هي من نسيج خيالهم.


 

تقوية الثقة بالنفس:
 

يجب تقوية الثقة بالنفس عند الطفل، وأن يتحلى بالثبات عند مواجهة المتنمرين لأن هذا يقوى موقفه ويمنعهم من التنمر عليه.


 

اللجوء للمساعدة:
 

عند تعرض الطفل للتنمر الجسدي وهذا غالبًا ما يحدث في المدرسة يجب على الأم أن تعلم طفلها في هذه الحالة أن يصعد الأمر ويلجأ لطلب المساعدة من المدرسين والمسئولين في المدرسة لحمايته ومعاقبة من يتنمرون عليه.


 

ممارسة الرياضة:
 

ممارسة الرياضة هي إحدى الوسائل الفعالة لتقوية شخصية الطفل ولا تجعله فريسة للأطفال المتنمرين.


 

 اللجوء للدعم النفسي من المختصين:
 

أحيانًا ما يسبب التنمر بعض الأعراض النفسية لدى الطفل وهذا فوق حدود قدرات الأسرة ولا تستطيع علاجه عند الطفل، لذا عند ظهور أعراض انطواء أو حزن مبالغ فيه على الطفل، يجب هنا اللجوء لأخصائي نفسي لتقديم الدعم والمساعدة.

 

تعزيز الثقة عند الطفل

علم طفلك التحدث بحرية بدون خوف


 

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى