الأخبار الوطنيّة

مخبر من نوع P3 في قسم علم الفيروسات في معهد باستور

أكدت الدكتورة سمر صمود المختصة في علم المناعة، خلال مداخلتها في برنامج صباح الناس اليوم الخميس، تدشين مخبر من نوع P3 في قسم علم الفيروسات في معهد باستور. واعتبرت الدكتورة صمود أن هذا المخبر ”مكسب كبير لتونس وأول مخبر من هذا الصنف في بلادنا ”. وأوضحت أن مخبر P3 ”هو مخبر يتمتع بفضاءات مهيئة تهيئة خاصة مطوقة ومحبوسة يمكّن من استعمال الكائنات الدقيقة من صنف 3 (مثل التي تتسبب في مرض السل أو الكوفيد) بأمان كامل، وهي أجسام في مخابر عادية تعرّض  صحة العاملين بالمخبر  والمحيطين بهم إلى خطر العدوى في بعض الاستعمالات”.   كما أكدت في سياق آخر، أنها تشرف على دراسة بالشراكة مع الدكتورة فريال بن غشام القائمة على مركز التلاقيح باريانة، في نطاق المتابعة والحرص  على سلامة و نجاعة التلاقيح بمختلف تقنياتها وإثبات نجاعة التلقيح المزدوج و كذلك مدة تغطيتها للحماية المناعية ضد فیروس الكوفید ، ويتم القيام بعملية تقییم مناعية لمجموعة من المتطوعين الذین لم يصيبوا بعدوى الكورونا حتى يتسنى القيام بتحليل الامصال ( تحليل الدم) للتثبت من وجود مناعة أولية من عدمها ضد الكوفيد.  وبعد ذلك يتم تطعيمهم بجرعة أولى من التلقيح التقليدي و مواصلة تتبع التحاليل و البحث عن الأجسام المضادة الواقية تليها جرعة ثانية تكون من نفس التلقيح أو من تلقيح الحامض النووي الريبي و متابعة كمية الأجسام المضادة في الدم بعد ذلك أيضا. و يتم اختیار نوعية الجرعة الثانية من التلقيح بشكل علمي حسب التوزيع العشوائي، مع متابعة لصيقة لكل المتطوعين و مدّهم بكل نتائج التحاليل و التقصي عن كل الأعراض الجانبية والعناية بهم و تأطيرهم بالتنسيق مع الإدارة الجهوية الصحة باريانة. كما يتعهد معهد باستور بتحليل الامصال و التحليل المرجعي PCR ضد الكوفيد مجانا مدة سنة لكل من انخرط في هذه الدراسة. وشددت صمود على أن أن هذه الدراسة لا تمثّل اي خطر على المتطوعين لأنها تعتمد على تلاقيح متحصلة على الرخصة و مكفولة السلامة.   

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى