المرأة والمنوعات

مشهد مثير للدهشة.. أنثى حوت تلد أمام مركب سياح فى كاليفورنيا “فيديو”


20230105120613613

فى مشهد مثير للدهشة، أنجبت أنثى حوت رمادية ضخمة صغيرها، أمام مجموعة محظوظة من السياح، بالقرب من دانا بوينت، في كاليفورنيا الأمريكية، حيث شاهدوا المشهد بالكامل وقاموا بتصويره حسبما نشر موقع ميرور.

الحوت بجانب المركب

الحوت وقت الولادة

أنثي الحوت أثناء ولادة صغيرها


وحسب التقرير كانت مجموعة من السياح تراقب حوتا فى الماء، فلاحظوا وجود دم، فاعتقدوا أن الحوت قد يكون مصابا، وأعلم المشرفون على الجولة السياحية مراقبي أنثى الحوت البالغ طولها 35 قدما بأنها تلد، ومن خلال الفيديو يسمع صوت امرأة وهي تصيح، “إنها أشياء تحدث مرة واحدة فى العمر”.

وقال قبطان الرحلة جاري بريجهاوس، إن الرحلة بأكملها تحولت إلى احتفالية بولادة الحوت الصغير. من جانبها قالت ستايسي فوكس، التي كانت على متن القارب والتقطت صورا للولادة، إنها شعرت بسعادة غامرة لمشاهدة الولادة، ووصفتها بأنها تجربة فريدة من نوعها.

وغالبا ما تُرى الحيتان الرمادية مثل الحيتان التي تم تصويرها في جنوب كاليفورنيا أثناء رحلتها الشتوية من ألاسكا إلى المكسيك بحثًا عن مياه أكثر دفئا.

حوت أحدب عملاق يقضى وقتًا ممتعًا مع غواصين فى فرنسا

وعلي الجانب الأخر من المياة أظهرت لقطات مذهلة اللحظة التى سبح فيها حوت أحدب فضولى بين مجموعة من الغواصين، ما منحهم لقاء قريب مع أحد الثدييات الأضخم على الإطلاق، في مشهد يحدث مرة في العمر، وتم تصوير لقطات الفيديو قبالة سواحل بولينيزيا الفرنسية، حيث اقترب الحوت الأحدب البالغ طوله 30 قدمًا من مجموعة الغواصين، وفقا لصحيفة ديلى ميل البريطانية.


صورت إحدى الغواصات، الحوت الضخم وهو يسبح بين الغواصين ويخرق السطح مرة أخرى، مع زعانفه الصدرية التي تمر على بعد بوصات قليلة من الغواصة، وظل الحوت مع الغواصين لمدة ساعة تقريبًا قبل أن يفترق، وظل قريبًا جدًا من المجموعة، مما اضطرهم إلى تجنب زعانفه الضخمة أثناء تحركه حولهم.


الحوت

وقالت السيدة جرانت، من كونا، هاواي، إنه في حين أن الحيتان لا تشكل أي ضرر للبشر، فإن هذه المواجهات لا تزال خطيرة بسبب حجمها الهائل، وأضافت “يجب أن نكون حذرين، فقط بسبب حجمها حتى ضربة على زعنفة الذيل يمكن أن تكون خطرة على الإنسان”،  يمكن أن يصل طول الحيتان الحدباء إلى 62 قدمًا ويصل وزنها إلى 53 طنًا.


حوت احدب

وتابعت جرانت، بأن “مثل هذه المواجهات نادرة جدًا، ولم تحدث لها سوى بضع مرات في حياتها المهنية التي استمرت لعقد من الزمن كغواصة”، وأضافت: “لدينا مواسم مع الحيتان، إنهم ليسوا في جميع الأوقات مثل أسماك القرش، لذلك ربما تكون محظوظًا مثل هذا مرة واحدة في السنة إذا كنت غواصًا”، واستطردت “إذا كنت شخصًا عاديًا، فستكون محظوظًا للغاية، إنها تجربة تحدث مرة واحدة في العمر”.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى