المرأة والمنوعات

موسيقى كلاسيكية تنقذ شرطة مدينة فلندية من حفلات شبابية صاخبة


20240615110417417


على مدى السنوات القليلة الماضية، استخدمت الشرطة فى مدينة إسبو الفنلندية تكتيكا مثيرًا للاهتمام لمنع الشباب من الاحتفال على أحد الشواطئ المحلية، وهو إذاعة الموسيقى الكلاسيكية من مكبرات الصوت، ورغم أنه لا يوجد دليل علمى على أن الشباب لديهم نفور من الموسيقى الكلاسيكية، لكن الشرطة فى إسبو تؤكد أنها ناجحة، وحقيقة أنهم كانوا يستخدمون هذا التكتيك طوال السنوات الست الماضية هى شهادة على ذلك.

الشاطئ

ففى نهاية العام الدراسى، يصبح الشاطئ فى حى هوكيلاهتى فى إسبو مكانًا شعبيًا لتجمع الشباب الذين يتوقون للاحتفال حتى ساعات متأخرة من الليل، وقد جربت السلطات المحلية عدة طرق أخرى لتفريق الشباب، ولكن لم ينجح أى منها بشكل أفضل من روائع الموسيقى الكلاسيكية مثل “الدانوب الأزرق” لشتراوس، و”الفصول الأربعة” لفيفالدى، و”الشارع ماريا” لشوبرت، لذلك، ابتداءا من أوائل يونيو، تقوم الشرطة بإطلاق الموسيقى الكلاسيكية من مكبرات الصوت على الشاطئ لمنع الشباب من التجمع هناك بعد غروب الشمس، وفقا لـ oddity central.

وقال ميكو جوفونين، من قسم شرطة أوسيما الغربية، لموقع Yle: “لسبب ما، الموسيقى الكلاسيكية لا تروق للشباب، ويبتعد الشباب عن الأماكن التى توجد بها موسيقى كلاسيكية.. من الأفضل لنا أن نبقى الصغار على الأراضى الجافة، ومن الجيد أن تأتى العائلات وتسبح هنا فى الصباح عندما يكون الشاطئ نظيفا”.

موسيقى كلاسيكية

قبل تطبيق طريقة الموسيقى الكلاسيكية قبل 6 سنوات، كانت هوكيلاهتى مكانا شعبيًا للتجمع لحفلات نهاية الفصل الدراسى التى عادة ما تترك أكواما من القمامة والزجاج المكسور فى أعقابها، الآن، لم تعد شرطة إسبو بحاجة إلى القلق، لأنه لم يعد هناك أى شاب يرغب فى التواجد عندما تبدأ الموسيقى الكلاسيكية.

واعترف عدد من السكان المحليين بأنهم وجدوا مبادرة الشرطة غريبة بعض الشيء، ولكن بما أنها تعمل بشكل جيد، فلا يبدو أن أحدا يشتكى.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى