الأخبار الوطنيّة

نوايا التصويت في التشريعية والرئاسية : موسي وسعيّد يواصلان تصدر المشهد

قال مدير إمرود كونسلتينغ، نبيل بالعم، اليوم الجمعة، إن الباروميتر السياسي لشهر مارس أظهر تصدر الحزب الدستوري الحر لنوايا التصويت في الانتخابات التشريعية بنسبة 34 بالمائة مسجلا تقدما بنقطة واحدة مقارنة بشهر فيفري.

وأضاف بالعم، لجوهرة أف أم، أن حزب قيس سعيد (غير موجود) جاء في المرتبة الثانية بنسبة 24 بالمائة بعد أن كان 25 بالمائة في شهر فيفري يليه حزب حركة النهضة بنسبة 13 بالمائة و حركة النهضة بنسبة 6 بالمائة ثم قائمات مستقلة بنسبة 5 بالمائة و التيار الديمقراطي بنسبة 3 بالمائة و ائتلاف الكرامة بنسبة 2 بالمائة.

وأوضح بالعم، أن 65 بالمائة من التونسيين لم يصرحوا بنوايا تصويتهم وهي نسبة عالية تدل على أن بعض التونسيين لم يحسموا رأيهم بعد.

أما بالنسبة لنوايا التصويت في الانتخابات الرئاسية فقد حافظ رئيس الجمهورية على المرتبة الأولى بـ76 بالمائة من نوايا التصويت مقابل 8 بالمائة لعبير موسي و3 بالمائة للصافي سعيد و 2 بالمائة للمنصف المرزوقي 1 بالمائة لفائدة محمد عبو.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى