الأخبار العالميّة

وزير الدفاع البريطاني: روسيا تزداد يأساً

صرح وزير الدفاع البريطاني بن والاس، الثلاثاء، بوجود تقارير تفيد بقيام القوات الخاصة الأوكرانية بتدمير أكثر من 20 مروحية روسية مع استمرار هجوم موسكو على أوكرانيا في مواجهة مشاكل لوجستية ومقاومة شرسة.

وقالت وزارة الدفاع البريطانية في تحديث استخباراتي صدر في وقت متأخر من الاثنين، إن تقدم روسيا نحو العاصمة كييف لا يزال يواجه مقاومة من القوات الأوكرانية حول بلدات هوستوميل وبوتشا وفورزيل وإربين. كما أن رتلاً روسياً طويلاً لا يزال عالقاً على طريق شمال كييف، وفق “أسوشييتد برس”.

“يلقون حتفهم على نطاق واسع”

كذلك أضاف والاس أن القوات الروسية تزداد يأساً في مواجهة مثل هذه التعطلات العسكرية، مما يؤدي بها إلى “قصف عشوائي” للمدنيين، بحسب وصفه.

كما أردف قائلاً: “ندرك أن أكبر الخسائر الفردية في الحرب حتى الآن هم الجنود الروس الذين خذلهم قادتهم وخذلتهم خطط سيئة. والآن نراهم حرفياً يلقون حتفهم على نطاق واسع”.

وزودت بريطانيا أوكرانيا بأسلحة دفاعية إلى جانب مساعدات عسكرية وإنسانية أخرى.

يذكر أن العملية العسكرية الروسية التي أطلقها الكرملين على الأراضي الأوكرانية يوم 24 فبراير الماضي، دخلت يومها الـ13، وسط استنفار أمني غير مسبوق في أوروبا، لامس أجواء الحرب العالمية الثانية، وفق ما حذر أكثر من مسؤول أوروبي مؤخراً.

وقد استتبعت تلك الهجمات الروسية حملة عقوبات واسعة ضد موسكو، بلغت أكثر من 500 عقوبة. كما استدعت تأهب حلف الناتو الذي أرسلت دوله مساعدات عسكرية نوعية، ومالية إلى كييف لمواجهة العمليات الروسية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى