غير مصنف

وزير السياحة: ندعم الاستثمارات التي توفر منتوجا سياحيا راقيا

image

أكد وزير السياحة محمد معز بلحسين لموزاييك أهمية النهوض بالسياحة الصحراوية والواحية من خلال تشجيع ودعم الاستثمارات التي توفر منتوجا من النوع الراقي والذي له قيمة مضافة عالية.

وأضاف أن المشروع الاستثماري بدوز والمتمثل في نزل صنف 5 نجوم جاهز بنسبة تفوق 90% بعد سنوات من التعطيل وسيقدم إضافة للمشهد السياحي في قبلي وعلى المستوى الوطني نظرا لقيمة الحرفاء المستهدفين في هذا النزل وسينعكس ذلك ايجابيا على الجهة حسب تصريحه.

واشار مختار زنازن مدير الاشغال بهذا المشروع ان نسبة تقدم الاشغال لهذا النزل وصلت 98% وبلغت كلفة المشروع 58 مليون دينار ويحتوي على 50 “فيلا فاخرة”.

كما شدد الوزير على ان السياحة الصحراوية رهان كبير باعتبارها قاطرة  للتنمية ولها منتوج متميز ولابد من المحافظة على الريادة على المستوى العالمي على حد تعبيره، مشيرا إلى أنه من بين الرهانات دعم منتوج السياحة الصحراوية وتحسينه وتنويع التجارب وتسهيل الاجراءات على الباعثين والمستثمرين، إلى جانب تعزيز البرامج الترويجية التي تعنى بالسياحة الصحراوية وايلاء عناية خاصة بالبيئة والنظافة وجودة الخدمات لمحافظة المنتوج التونسي على السمعة التي يحظى بها في عديد الدول خاصة الاوروبية.

وأضاف وزير السياحة أن مهرجان الصحراء بدوز له اشعاع دولي وهو  مهرجان مهم للسياحة والوزارة تدعم هذا المهرجان بما يتناسب مع مكانته لانه يساهم في تنشيط الجهة ويخلق حركية اقتصادية وسياحية.

وقام وزير السياحة بزيارة القرية الحرفية بتلمين واستمع الى مشاغل الحرفيات التي تتمثل اساسا في المطالبة بالعمل على ادراج القرية ضمن المسالك السياحية بالجهة.

كما طالب عدد من أهالي تلمين باستكمال مشروع القرية الحرفية وتثمينه باعتبار قيمة المنطقة تاريخيا.

ويشار إلى أنه تم اليوم تعيين مندوبين للسياحة بقبلي وتوزر بعد فراغ دام لأشهر.

*هناء كروس

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى