المرأة والمنوعات

4 خطوات لتنمية علاقة الحب والمشاركة بين الأبناء.. “سيبهم يتخانقوا”


20220210020117117

الخلافات والمناقشات المنزلية بين الأطفال تحدث بشكل يومي، ويمكن أيضًا أن تحدث كل ساعة لأسباب كثيرة ومختلفة، وعلى سبيل المثال هناك خلاف يومي لا يخلو منه أي منزل عندما يلعب أحد الأطفال بلعبة ما تجد الطفل الآخر يريد اللعب بها، وعلى الرغم من هذه الخلافات البسيطة والصغيرة، إلا أنه لا شك فهم يحبون بعضهم ولا يقدرون على الفراق أو البعد نهائي، ولكن لماذا الشجار المستمر، لذا يستعرض اليوم السابع بعض الحلول التى تساعد الآباء في حل المشاكل التى تحدث بين أبنائهم، ودعم مشاعر الحب بين الأخوة وفقًا لموقع “the every mom” كما يلي:

وضح حلول وخيارات

مع تكرار المشاكل اليومية تجد الأمهات بعض الحلول التي يمكن من خلالها تجنب المشاكل فيمكن عرضها على أطفالك ويجب أن يستقروا سويًا على حل مناسب ويوضع هذا الحل في قائمة القوانين المنزلية التى يجب ألا تتغير.

الاعتذار

يجب بعد كل خلاف أن يعتذر جميع الأطراف المشاركة في الخلاف لبعضهم، مع الوعد بعدم تكرار تلك المشكلة مرة أخرى.

عدم التدخل فور بداية الخلاف

على الآباء ترك أبنائهم يتشاجرون دون أن يتدخلوا ولكن يجب التركيز فيما يفعلون، حتى يحلوا المشكلة بمفردهم، لكن التدخل يأتى في الوقت المناسب فور استنجادهم بك، أو عندما تلاحظ ان صوتهم تجاوز الحد المسموح به، أو عندما يبدأون التطاول على بعضهم بالأيدى.

عدم الانحياز لأحد الأطراف

عندما تقف في طرف الشخص الصواب سيؤدى ذلك إلى خلق موقف أكثر يأسًا للطفل المخطئ وقد ينتقد أكثر ويصبح أكثر عدوانية ويتشبث أكثر بموقفه الخطأ.

المدح

عليك مدحهم في الأوقات التى لا يوجد بها خلاف، خاصة إذا كانوا يلعبون بود كأن تقول مثلاً: “أحب أن يلعب كل منكما بلطف مع بعضكما البعض، فأنتم تحبون بعض وتستمتعون أكثر دون خلاف”.

أخوات

 

الأخوة

 

 

حب الأخوة

 


 

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى